المجموعة السادسة من ساعات أبل

0 326
75%
ممتاز
  • عمر البطارية

لا تزال منتجات أبل ومنها المجموعة السادسة من ساعات أبل تتربع على قائمة أفضل اختيار بالنسبة للمحررين منذ فترة طويلة، وذلك نظرًا لأدائها الممتاز، و تطبيقاتها المميزة، وخصائصها المتعددة التي تسمح لمستخدميها بتتبع مؤشراتهم الصحية ولياقتهم البدنية.

اعتمدت شركة أبل في تصميم هذه المجموعة -التي يبدأ سعرها من 399 دولارًا- على ساعتها الذكية الرائدة مع إضافة مستشعر لقياس تشبُع الأكسجين في الدم حين الطلب.

هنا تكمن أهمية هذه التقنية أكثر من أي وقت مضى، وخصوصا مع استمرار جائحة كوفيد 19 بالانتشار حوال العالم، حيث سيتمكن المستخدمون الذي يرتدون هذه الساعات من معرفة مدى جودة توصيل الدم المحمل بالأوكسجين إلى أجهزة الجسم، وكذلك ستتيح للمستخدمين إمكانية معرفة ضرورة زيارة المستشفى من عدمها.

ومن التغيرات المهمة في المجموعة السادسة من ساعات أبل هي احتوائها على معالج أسرع من ذي قبل، وكذلك على مستشعر لقياس ارتفاع المستخدم عن الأرض، والتحسن الملحوظ في سطوع الشاشة والألوان في حال كانت يد المستخدم ممدودة إلى الأسفل.

بالإضافة إلى ما سبق، ثمة ميزات جديدة طرحتها أبل في نظام تشغيل ساعتها الجديد (الإصدار السابع)، ومنها مؤقت للتذكير بغسل اليدين كل 20 ثانية على سبيل المثال، وميزات تتبع نوم المستخدم، ما يجعل من المجموعة السادسة من ساعات أبل أفضل اختيار لمحررينا.

الجيل السادس من ساعة أبل
الجيل السادس من ساعة أبل. المصدر-موقع أبل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.